أخر الاخبار

.ولن تقدر على جرح او ظلم شخص آخر ان كنت تعيش قصة حب غير مشروط مع ذاتك

الاعلامية والاديبة/حنان بن نصر

مدربة وخبيرة التنمية الذاتية

 -تونس

….ولن تقدر على جرح او ظلم شخص آخر ان كنت تعيش قصة حب غير مشروط مع ذاتك…لااحد بامكانه ان يكشف لك عن خبايا ذاتك وكنوزها سواك ..

.إقرأ ملخص التقرير الذي كتبته عن ذاتك واستنتجت فيه اهم استنتاجاتك وضع لك عنوانا ملائما مع المحتوى و صغ اسئلة منهجية وسل نفسك بكل موضوعية هل انت راض عن مخرجات تقريرك؟

هل هذا هو مارسمته لكي تكون انت ؟

..هل هذا كل مالديك؟..

..هل هذه حدودك؟…

.هل انت ابعد من هذه الحدود التي حددتها ؟

ومن المسؤول على وضع هذه الحدود؟

ان كانت الإجابة غيرك فيؤسفني ان أخبرك صديقي القارئ انت من سمحت لذلك ان يحدث فلا أحد بإمكانه أن يقود سفينتك عوضا عنك فقط تفسيرك الخاطئ أحدث هذا الخلل ..

.أحدث هذا الشرخ وهذه الفجوة بينك وبين واقعك ..ولكن لا تقلق فلكل مشكلة حل عندما تبدأ بتشخيصها من الجذور فاذا أردت التواصل مع عالمك تواصلا إيجابيا و استئناف قصة الحب مع ذاتك واتحادك مع الكون راجع تقديرك لذاتك فكلما ارتفع تقدير الذات كلما تغير المعنى والنظرة والرؤيا وجددت ثوبك قبل أن يبلى ….

توقف للحظة انت لست لقبك او مهنتك او مكانتك الاجتماعية او اختصاصك ان ذلك لا يتعدى كونه نشاطات الحياة …

.اذا انت ما انت ؟فلن أجيب مكانك لأنني لن اعرفك أكثر منك ولأنك تعرفك ولكنك نسيت او تناسيت لسبب ما ..

.الضياع والتشتت عن افكارك والفوضى الحالية فاقمت الازمة وانت مشغول بالبحث عن حلول بإلقاء احكامك على ذلك الغريب وتلك المتلاعبة وهذا المغرور وهؤلاء المستفزون ….

وانت تنتقد هنا وهناك وتجرح في هذا وذاك وتعنف من حولك ستدرك فجأة في لحظة معية عندما تصبح مستعدا للاستقبال ….

ان ماترفضه وبشدة هو موجود فيك هو أحد عيوبك المخفية التي لم تتصالح معها بعد فبدأت تظهر لك في كل مرة بأشكال مختلفة متجسدة في شخصيات مجهولة ومعلومة ولن تتلاشى وتختفي إلا حينما تطلقها وتحررها بالاعتراف بها….

. بأن تسمح لها بالتواجد دون أن يؤثر ذلك فيك وفجأة وفي تلك اللحظة تحديدا يختفي كل الذي كان يزعجك وتبدأ نسخة جديدة في عالمك بالتجلي. …

هذه النسخة الجديدة انت الذي اوجدتها عندما اتحدت مع ذاتك دون وسيط حدث ذلك تلقائيا وفي الوقت الذي أصبحت جاهزا فيه لتدرك ذلك….

اطمئن فكل ما يحدث يحدث لتجهيزك لتهيئتك ..فذلك تدريب الحياة لك امتن لكل ماازعجك يوما ما فذلك هدية مبطنة لتغير وتتغير أنه طريق النضج الفكري….الانبثاق والاشراق يحدث داخلك وينمو …

فاشرق أولا من الداخل حتى تنير العالم بسلامك وتوازنك الذي ستترجمه كلماتك وافعالك وسيكون إعلان عن ولادة جديدة هي ليست قيصرية تخلف الندوب والتشوهات بل هي ولادة طبيعية منسجمة مع الإيقاعات الكونية

حتى يتسنى لك أن تطربنا بلحنك الخاص وموسيقاك العذبة التي تنشد السلام و”بناء الانسان أينما كان” …….✒

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

رئيس جامعة القاهره : وضعنا خطه لمواجهة كورونا قبل إعلان منظمة الصحة أنها جائحة

رئيس جامعة القاهره : وضعنا خطه لمواجهة كورونا قبل إعلان منظمة الصحة أنها جائحة

رئيس جامعة القاهره : وضعنا خطه لمواجهة كورونا قبل إعلان منظمة الصحة أنها جائحة كتبت ...