ياسمين خميس : 30 يونيو ثورة شعب وإرادة أمة كتبت/ هدى العيسوي هنأت سيدة الصناعة ، الرئيس الشرفي للاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين ، ياسمين خميس ، هنأت الأمةَ المصريةَ ، والقيادةَ السياسية بذكري ثورة الثلاثين من يونيو . وقالت : في الثلاثين من يونيو من عام 2013 صنع المصريون التاريخَ كالعادة ، وقدموا أعظمَ الأمثال في حُب هذا الوطن العظيم . فمنذُ ثماني سنوات ، كانت مصرُ على موعدٍ مع الخَلاص ، كانت مصرُ على موعدٍ مع الإرادةِ الصادقة ، والعزيمةِ التي لا تلين ، فعادتْ مصرُ إلى أبنائِها ، وعادت معها الآمالُ في مستقبلٍ أفضلَ ، يليقُ بمكانتِها وتاريخِها العظيمين . وأضافت ياسمين خميس ، هو يومٌ مشهود في تاريخِ مصر ، يومٌ سيحكي عنه التاريخُ كثيراً ، ويكتب وبأحرفٍ من نور ، كيف انتصرت مصر ؟ وكيف قهرت الطامعين ؟ وأكدت خميس أن مصرَ بدأت رحلةَ البناءِ والتنمية ، ودارت بقوةٍ عجلةُ الإنتاج ، وعادت ثقةُ المستثمرين في الداخل والخارج، وتحققت إنجازاتٌ أذهلت العالمَ كلَه ، إنجازاتٌ لا تتوقف ، لتبعثَ الآمال في غدٍ أفضلَ ، ومستقبلٍ أكثرَ إشراقاً وقالت خميس : في هذه الذكري العطرة ، أتقدمُ بالشكرِ والتقدير والعرفان ، لكلِ الوطنيين الشرفاء ، الذين قدموا الكثيرَ والكثير ، حتي كان هذا النصرُ المبين ، وعلي رأسهم الوطني المخلص ، قائدُ مسيرة مصر الحديثة ، السيد الرئيس ، عبد الفتاح السيسي ، مؤكدةً علي الدور العظيم ، الذي يقومُ به ، بمعاونة الحكومة الجادة ، من أجل النهوض بمصر ، في شتي المجالات ، ومختلف القطاعات ، وكذلك الدور الرائد ، في حماية حدودها ، والزود عنها ، بقواتٍ مسلحة عظيمة ، وشرطةٍ باسلة ، وأبطالٍ أبرار ، يحملون أرواحهم ، فوق أكفهم ، ويختارون الموت ، من أجل أن يحيا الوطن.
ياسمين خميس : 30 يونيو ثورة شعب وإرادة أمة كتبت/ هدى العيسوي هنأت سيدة الصناعة ، الرئيس الشرفي للاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين ، ياسمين خميس ، هنأت الأمةَ المصريةَ ، والقيادةَ السياسية بذكري ثورة الثلاثين من يونيو . وقالت : في الثلاثين من يونيو من عام 2013 صنع المصريون التاريخَ كالعادة ، وقدموا أعظمَ الأمثال في حُب هذا الوطن العظيم . فمنذُ ثماني سنوات ، كانت مصرُ على موعدٍ مع الخَلاص ، كانت مصرُ على موعدٍ مع الإرادةِ الصادقة ، والعزيمةِ التي لا تلين ، فعادتْ مصرُ إلى أبنائِها ، وعادت معها الآمالُ في مستقبلٍ أفضلَ ، يليقُ بمكانتِها وتاريخِها العظيمين . وأضافت ياسمين خميس ، هو يومٌ مشهود في تاريخِ مصر ، يومٌ سيحكي عنه التاريخُ كثيراً ، ويكتب وبأحرفٍ من نور ، كيف انتصرت مصر ؟ وكيف قهرت الطامعين ؟ وأكدت خميس أن مصرَ بدأت رحلةَ البناءِ والتنمية ، ودارت بقوةٍ عجلةُ الإنتاج ، وعادت ثقةُ المستثمرين في الداخل والخارج، وتحققت إنجازاتٌ أذهلت العالمَ كلَه ، إنجازاتٌ لا تتوقف ، لتبعثَ الآمال في غدٍ أفضلَ ، ومستقبلٍ أكثرَ إشراقاً وقالت خميس : في هذه الذكري العطرة ، أتقدمُ بالشكرِ والتقدير والعرفان ، لكلِ الوطنيين الشرفاء ، الذين قدموا الكثيرَ والكثير ، حتي كان هذا النصرُ المبين ، وعلي رأسهم الوطني المخلص ، قائدُ مسيرة مصر الحديثة ، السيد الرئيس ، عبد الفتاح السيسي ، مؤكدةً علي الدور العظيم ، الذي يقومُ به ، بمعاونة الحكومة الجادة ، من أجل النهوض بمصر ، في شتي المجالات ، ومختلف القطاعات ، وكذلك الدور الرائد ، في حماية حدودها ، والزود عنها ، بقواتٍ مسلحة عظيمة ، وشرطةٍ باسلة ، وأبطالٍ أبرار ، يحملون أرواحهم ، فوق أكفهم ، ويختارون الموت ، من أجل أن يحيا الوطن.

ياسمين خميس : 30 يونيو ثورة شعب وإرادة أمة

ياسمين خميس : 30 يونيو ثورة شعب وإرادة أمة

كتبت/ هدى العيسوي

هنأت سيدة الصناعة ، الرئيس الشرفي للاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين ، ياسمين خميس ، الأمةَ المصريةَ ، والقيادةَ السياسية بذكري ثورة الثلاثين من يونيو .
وقالت : في الثلاثين من يونيو من عام 2013 صنع المصريون التاريخَ كالعادة ، وقدموا أعظمَ الأمثال في حُب هذا الوطن العظيم .

فمنذُ ثماني سنوات ، كانت مصرُ على موعدٍ مع الخَلاص ، كانت مصرُ على موعدٍ مع الإرادةِ الصادقة ، والعزيمةِ التي لا تلين ، فعادتْ مصرُ إلى أبنائِها ، وعادت معها الآمالُ في مستقبلٍ أفضلَ ، يليقُ بمكانتِها وتاريخِها العظيمين .

وأضافت ياسمين خميس ، هو يومٌ مشهود في تاريخِ مصر ، يومٌ سيحكي عنه التاريخُ كثيراً ، ويكتب وبأحرفٍ من نور ، كيف انتصرت مصر ؟ وكيف قهرت الطامعين ؟

وأكدت خميس أن مصرَ بدأت رحلةَ البناءِ والتنمية ، ودارت بقوةٍ عجلةُ الإنتاج ، وعادت ثقةُ المستثمرين في الداخل والخارج، وتحققت إنجازاتٌ أذهلت العالمَ كلَه ، إنجازاتٌ لا تتوقف ، لتبعثَ الآمال في غدٍ أفضلَ ، ومستقبلٍ أكثرَ إشراقاً

وقالت خميس : في هذه الذكري العطرة ، أتقدمُ بالشكرِ والتقدير والعرفان ، لكلِ الوطنيين الشرفاء ، الذين قدموا الكثيرَ والكثير ، حتي كان هذا النصرُ المبين ، وعلي رأسهم الوطني المخلص ، قائدُ مسيرة مصر الحديثة ، السيد الرئيس ، عبد الفتاح السيسي ، مؤكدةً علي الدور العظيم ، الذي يقومُ به ، بمعاونة الحكومة الجادة ، من أجل النهوض بمصر ، في شتي المجالات ، ومختلف القطاعات ، وكذلك الدور الرائد ، في حماية حدودها ، والزود عنها ، بقواتٍ مسلحة عظيمة ، وشرطةٍ باسلة ، وأبطالٍ أبرار ، يحملون أرواحهم ، فوق أكفهم ، ويختارون الموت ، من أجل أن يحيا الوطن.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

اخبار عن عقد قران البلوجر اسراء الجمل خلال ايام على رجل اعمال لم يتم الصفح عن شخصه

كتبت/ نهى عبد الخالق اخبار عن عقد قران البلوجر اسراء الجمل خلال ايام على رجل ...