فرنجية من الديمان: أتحدى القاضي بيطار

امل رئيس تيار المردة سليمان فرنجية ان يتم تأليف حكومة وتكليف رئيس حكومة يريح الشعب اللبناني والمجتمع الدولي.

كلام فرنجية جاء من الديمان اثر لقائه البطريرك مار بشارة بطرس الراعي مع نجله النائب طوني فرنجية.

وحول الاستشارات النيابية الملزمة قال فرنجية: لدينا اسمان لتسميتهما في الاستشارات النيابية وهما الرئيس ميقاتي أو النائب فيصل كرامي فنحن لدينا رأينا الخاص وحكومة من طرف واحد لا نريدها.

واضاف: لسنا متشائمين ولا متفائلين انما نصلي.

الا انه جزم ان “اي حكومة يمتلك فريق العهد فيها اكثر من الثلث لن نشارك فيها”.

وحول موقف المردة من عدم رفع الحاصنات قال: ” هناك فرق بين الظلم والحق ونحن ضد ان يظلم اي احد ففي عهد قائد الجيش جان قهوجي بقيت الباخرة سنتين وفي عهد جوزف عون بقيت 3 سنوات فلماذا الادعاء على قهوجي لا على جوزيف عون؟ ”

وتابع:  “هناك ضغط كبير على القاضي طارق بيطار والمحكمة قد تستعمل كورقة ضغط من خلال الظروف الاقليمية والدولية واتحدى بيطار ان يقول اين ذهبت النيترات ومن ادخلها الى البلد”.

وتابع: “أنا مع المحاكمة لدى القاضي بيطار لأن لا أحد من الوزراء مذنب، فالمحكمة سياسية والجواب سياسي و”الوزير مش شغلتو يعرف إذا النيترات بينفجر”.

وختم: نحن ضدّ أن يُضحّى بالوزراء ونطالب بمحكمة عادلة فهم من حقّهم الدفاع عن أنفسهم فالإنسان بريء حتى تثبت إدانته والوزير السابق يوسف فنيانوس سيمثل أمام القضاء

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أصحاب صهاريج المياه يقطعون الطرقفي لبنان : لا مازوت

اقدم أصحاب صهاريج المياه والجرارات الزراعية التي تبيع المياه في بلدة حاروف والجوار على قطع ...